الماس والرماد

تأليف ميخائيل باختين

355 صفحة

عن الكتاب :
يضم هذا الكتاب بين دفتيه المحاورات التى دارت بين واحد من أبرز ممثلى الفكر الفلسفى فى القرن العشرين –ميخائيل باختين – وبين عالم اللغة والأدب فيكتور دوفاكين، الذى كرس السنوات الأخيرة من عمره فى وضع مجموعة من الذكريات الشفهية لأبرز معاصريه من العلماء والأدباء والشعراء، ولهذا الحديث أهمية خاصة؛ حيث أن باختين لم يكتب مذكراته، فضلا عن أنه يلقى بالضوء على كثير من الجوانب الغامضة فى سيرة حياته وطريقه الإبداعي.
ميخائيل ميخايلوفيتش باختين، (1895-1975)، هو فيلسوف ومفكر ومنظر للثقافة والفن الأوروبيين، وهو باحث فى اللغة وأشكال السرد الملحمى ونوع الرواية الأوربية، وقد قام أيضًا بتطوير نظرية الفكاهة الشعبية وإليه تعود المفاهيم الأدبية مثل البوليفونيا (تعدد الأصوات)، ثقافة الفكاهة، الكرونوتوب (الزمانية المكانية)، وغيرها من المصطلحات، كما أنه أيضا الرائد الفكرى لحلقة الفلسفة العلمية التى عرفت باسم "حلقة باختين"، من أهم أعماله: (نحو فلسفة الفعل)، (مشكلات الإبداع عند دستويفسكى)، (إبداع فرانسوا رابليه والثقافة الشعبية فى العصرين الوسيط والنهضة)، (قضايا الأدب وعلم الجمال)، (علم جمال الإبداع الأدبي)، (الملحمة والرواية) و( مقالات فى النقد الأدبى).
أما المحاور فيكتور دوفاكين (1909-1982) فهو مدرس الأدب الروسى والسوفيتى ونظرية الأدب فى القرن العشرين بجامعة موسكو.
المترجم أنور محمد ابراهيم، تخرج فى كلية الألسن قسم اللغة الروسية 1970. وحصل على درجة الدكتوراه فى فقه اللغة والأدب من جامعة موسكو 1983، كما حصل على وسام الشرف من روسيا الاتحادية لجهوده فى دعم العلاقات الثقافية بين مصر وروسيا الاتحادية.

التصنيف : فلاسفة ومفكرون, مقابلات ولقاءات

لا يوجد مراجعات

لا يوجد أقتباسات