التغذية العلاجية

تأليف منى خليل عبد القادر

352 صفحة

تدل الأبحاث بوضوح على أن التغذية الجيدة تلعب دورًا هامًا في المحافظة على الصحة والشفاء من الأمراض والحوادث، وعلى المدى الطويل تساعد التغذية في علاج حالات كثيرة من الأمراض المزمنة.
وقد اتجهت الأبحاث في التغذية إلى دراسة الطبيعة البيولوجية لكثير من الأمراض مما أدى إلى التعرف على الأسباب المتعددة لكثير من المشاكل الطبية والتي مازالت محل اهتمام. ففي أمراض كثيرة مثل السكر والقلب والكلى والكبد وأمراض الجهاز الهضمي عامة، تلعب التغذية دورًا كبيرًا بجانب المقاييس الغير غذائية كمسبب للإصابة بالمرض، وبالتالي فقد أصبحت التغذية عا مل هام في الوقاية من هذه الأمراض.
ويشمل هذا الكتاب تناول جميع الأمراض والمشاكل الغذائية التي تلعب التغذية دورًا رئيسيًا فيها كمسبب للمرض أو العلاج منه، وأيضًا في الوقاية من الإصابة من تلك الأمراض. ويتناول الكتاب هذه الأمراض في 19 فصل، كلاً منها يتضمن الأسباب والأعراض والتشخيص وطرق العلاج، مع التريكز على العلاج الغذائي بصفة خاصة وكذلك استخدام المقاييس الغذائية في الوقاية من تلك الأمراض.
كما يحتوي الكتاب أيضًا على جميع الطرق والأساليب والوسائل الغذائية التي يمكن استخدامها في تدعيم الجهود المثلى لممارسى الطلب واخصائيو التغذية للتغلب على ومجابهة كثثير من الأمراض في جميع مراحلها

التصنيف : تغذية, علاج

لا يوجد مراجعات

لا يوجد أقتباسات