جهنم الصغرى

تأليف مصطفى محمود

76 صفحة

قد تحمل الاكواخ على صغرها سعادة وراحة للإنسان وقد تكون القصور بجدارنها واضوائها البراقة جهنم صغرى قد يتعجب البعض وقد يرفض ولا يصدق البعض الاخر لكن بعد قراءة هذه المسرحية التى ابدعها الدكتور" مصطفى محمودط سنتأكد من هذا الرأى.. ونعرف أن لكل نهار ليل لابد ان يعاش، وأن كل جنة دنست بأفعال الغش والكذب والسرقة لابد لها وأن تتحول إلى جهنم فها هو رجل الأعمال "أحمد بك الشهاوي" وزوجته واولاده وحياتهم المليئة بالبذخ والملذات والمعاصي.. لم تمنع عنهم الكبوات التى حولت دنياهم من النعيم إلى الشقاء ولم تحفظه .. أحمد بك عن المصائب فيتحول من الدعاء والذكاء والحية التمقدة إلى تسول المساعدة ولو حتى للذهاب لقضاء حاجته فلم يستطيع الهرب من يوم حساب في الدنيا يتبعه ثان في الآخرة.

التصنيف : مختارات أدبية

لا يوجد مراجعات

لا يوجد أقتباسات